cloudfront
هوية النمط الكلاسيكي في التصميم الداخلي

يعبر مصطلح الكلاسيك عن الحقبة الذهبية التي ازدهرت فيه الحضارات الامبراطورية القديمة وتغنت بمختلف أوجه الفن والتنوع الثقافي ابتداء من حضارة الإغريق القديمة والامبراطورية الرومانية فالبيزنطية وانتشرت في أرجاء أوروبا عبر فرنسا وانكلترا واستمرت تلك الحقبة حتى سقوط بعض الأنظمة الملكية في أيدي الثورات الشعبية وما رافقها من أفكار وثقافات حديثة.

وقد شاع الخلط بين مصطلح الكلاسيك و الكلاسيكية والتي تعد مفهوماً تم اعتماده وتداوله في أوروبا في الفترة الممتدة بين القرنين السابع والتاسع عشر والذي تم تأسيس قواعده وتوصيفاته من وحي حقبة الكلاسيك الذهبية القديمة المذكورة آنفاً وتم بهذا المفهوم تحديد الفترات التي مر بها النمط الكلاسيكي عبر تلك الحقبة وتم تسمية كل فترة تغيير طرأت عليه من مفاهيم وأفكار وتفاصيل بمسمى خاص بها للتميز بينها.

وجاءت تلك المسميات للأنماط الفرعية ضمن النمط الكلاسيكي بترتيب زمني تضمن فترة النمط الإغريقي والروماني والبيزنطي والغوثيك وعصر النهضة والباروك انتهاء بنمط روكوكو للتصميم الداخلي.

وكان قيام كل مرحلة من مراحل الأنماط الفرعية هو رد فعل على الاكتفاء من المرحلة التي سبقت والرغبة في التغيير والتأسيس لحقبة جديدة بمفهوم وأطر جديدة بناء على نزعة أصحاب الثقافة والفن في حينها، وسنستعرض في المدونات القادمة أهم الأنماط الفرعية التي تم توصيفها ضمن الحقبة الكلاسيكية الذهبية موضحين الفروقات بين كل نمط والأسباب التي دعت إلى التغيير.